1. نماذج القياس البيئي

تعريـــف فرقــة البــحث

الفرقــــة رقـــم : 01

تسمية الفرقة : نماذج القياس البيئي
الإســم المختصر للفرقة : ن. ق. ب
العنوان الإلكتروني للفرقـــة : labo.stratev@univ-mosta.dz
W0874401
الكلية أو المعهد : كـليـــة العلـــوم الاِقتصاديـــة، التجاريــــة وعلـــوم التسييـــر
إسم رئيس فرقة البحث : عدالـــة العجـــال الرتبــة : أستاذ التعليم العالي
القائمـة الإسميــة لأعضــاء فـرقــة البحــث
الفرقة 1

تحميـــــل

أ. الأهداف العامة:

من المعلوم بداهة أن الانتقال إلى اقتصاد أخضر يستدعي بناء نموذج اقتصادي مهيكل مستنبط من معطيات واقعية، إلا أن هذه العملية تتطلب معرفة تفصيلية للاقتصاد الحالي، وذلك من أجل تسليط الضوء على العيوب وإعادة النظر فيها والأخذ بعين الاعتبار المزايا وإدراجها في الاستراتيجية المسطرة، بغية الوصول إلى نموذج اقتصادي متكامل ومتناسق يتماشى مع متطلبات اقتصاد الرفاهة. وهذا لا يتم إلا من خلال المعرفة الدقيقة بمنهجية التحليل القياسي والنمذجة الاقتصادية.

كما تتمثل أهداف البحث للفرقة في القيام بعملية التحليل الكمي للظواهر الاقتصادية المأخوذة من واقع عملي، وذلك باستخدام الأساليب الإحصائية والرياضية لغرض نمذجة هذه الظواهر واستخدامها في التنبؤ المستقبلي للاتجاهات.

ب. الأسس العلمية:

تتلخص استراتيجية العمل المقترح من طرف فرقة البحث في تحقيق ثلاثة عناصر أساسية وهي:

  • تحليل واختبار النظريات الاقتصادية: تحدد النظرية العلاقة بين مختلف المتغيرات الاقتصادية واستنتاج القوانين التي تحكم هذه المتغيرات وتربط بينها، وذلك وفقا لنظريات الاقتصاد القياسي التي تضع العلاقة بين مختلف المتغيرات وتبين قوتها واتجاهها؛
  • رسم البيانات واتخاذ القرارت: إن نمذجة العلاقة بين المتغيرات الاقتصادية تتطلب المعرفة بقيم معالم النموذج، وذلك ما يسمح لمتخذي القرار برسم سياساتهم واتخاذ القرارات في مجالات التسيير؛
  • التنبؤ بقيم المتغيرات الاقتصادية: يوظف النموذج بعد اختياره في عملية التنبؤ وفق مجال ثقة معين يسمح للدولة بأخذ احتياطاتها في مجال توفير الموارد.

ج. الكلمات المفتاحية: النمذجة، التحليل القياسي، اتخاذ القرار، السياسات الاقتصادية، نماذج الاقتصاد الأخضر.