2. الاِقتصاد الأخضر والتنمية المستدامة

تعريـــف فرقــة البــحث

الفرقــــة رقــم : 02

تسمية الفرقة : الاِقتصاد الأخضر والتنمية المستدامة
الإســم المختصر للفرقة : ا.ا.ت.م
العنوان الإلكتروني للفرقـــة : labo.stratev@univ-mosta.dz
labo.stratev@gmail.com
الكلية أو المعهد : كـليـــة العلـــوم الاِقتصاديـــة، التجاريــــة وعلـــوم التسييـــر
إسم رئيس فرقة البحث : لعلمــي فاطمـــة الرتبــة : أستاذ التعليم العالي
القائمـة الإسميــة لأعضــاء فـرقــة البحــث 
الفرقة 2

تحميـــــــل

أ. الأهداف العامة:

في ظل تزايد الاهتمام الدولي بالاقتصاد الأخضر باعتباره أداة فعالة للتنمية المستدامة من شأنها تمكين الدول من تحقيق الأمثلية في استغلال مواردها وحمايتها من الأزمات الحالية والمستقبلية (الأزمات المالية، الأزمات الغذائية، الأزمات البيئية….) من جهة، والنتائج المحدودة المحققة في النمو الاقتصادي ولسياسات التنمية الاجتماعية في مجال إحداث فرص الشغل وتقليص الفقر وتسوية الاختلالات البيئية في ظل النموذج الاقتصادي الحالي من جهة أخرى. ومن هذا المنطلق تتمثل أهداف فرقة البحث أساسا في:

  • دراسة النموذج الاقتصادي الجزائري الحالي بغية تحديد مزاياه وسلبياته ومدى نجاعته في تحقيق التنمية المستدامة، وكذا تحديد مشاريع الاقتصاد الأخضر المنتهجة ومدى فعاليتها في خلق فرص الشغل ومواجهة التحديات البيئية؛
  • دراسة التجارب الناجحة في مجال تبني الاقتصاد الأخضر بغية الاستفادة منها في إثراء النموذج الجزائري؛
  • محاولة بناء نموذج اقتصادي أخضر للجزائر يتضمن الآليات الواجب تبنيها في مختلف المجالات، وكذا إشراك مختلف الجهات في عملية التحول نحو الاقتصاد الأخضر؛
  • المساهمة في البحث العلمي في الجامعة من خلال تنظيم الأيام الدراسية والندوات والملتقيات العلمية.

ب. الأسس العلمية:

تتلخص إستراتيجية العمل المقترحة لفرقة البحث في تحقيق ما يلي:

  • دراسة التجربة الجزائرية في مجال تبني الاقتصاد الأخضر كآلية لتحقيق التنمية المستدامة؛
  • محاولة بناء نموذج اقتصادي أخضر يتضمن الآليات الواجب تبنيها في مختلف المجالات لتبني الاقتصاد الأخضر كآلية لتحقيق التنمية المستدامة بدء من اتخاذ التدابير المستدامة للنفايات الصلبة والسائلة، استغلال الطاقات المتجددة، حماية السياحة من التدهور البيئي، تكييف التشريعات والقوانين وتطبيقها، تبني النظام الضريبي البيئي، تسعير المواد والخدمات البيئية، إضافة إلى دراسة آليات التمويل المسؤول المستدام لمشاريع التنمية وغيرها، وكذا إشراك مختلف الجهات والأطراف من القطاع الخاص والجماعات المحلية والمجتمع المدني في عملية التحول نحو الاقتصاد الأخضر؛
  • دراسة كيفية مساهمة الشراكات مع مختلف الجهات في تعبئة الاستثمارات وإيجاد الحلول التكنولوجية الضرورية، وتشجيع الكفاءات الوطنية وتعزيز التزام جميع الجهات؛
  • تشكيل خلية اتصال علمي داخل الجامعة ومع الجامعات الأخرى على المستوى الوطني والدولي ضمن إطار التعاون العلمي وتبادل المعارف بما يعود بالنفع على الجامعة والطلبة والمجتمع والوطن ضمن احترام قواعد وتشريعات الدولة وسياستها العامة.
  • دراسة المكاسب المتوقعة من تبني الاقتصاد الأخضر والتحديات التي تواجه اعتماده.

ج. الكلمات المفتاحية:

الاقتصاد الأخضر، التنمية المستدامة، المسؤولية الاجتماعية، المسؤولية البيئية، الطاقات المتجددة، آليات التمويل المستدام.